صحيفة اسرائيلية تكشف :السادات رفض التنازل عن حقوق بترول سيناء مقابل السلام

صحيفة اسرائيلية تكشف :السادات رفض التنازل عن حقوق بترول سيناء مقابل السلام
صحيفة اسرائيلية تكشف: السادات رفض التنازل عن حقوق بترول سيناء مقابل السلام
كتب: آخر تحديث:

السادات يرفض السلام

مع اقتراب الذكرى ال 36 على تحرير سيناء, اعدت صحيفة (زى ماركر) الاسرائيلية تقريرا عن حرب اكتوبر 1973, وشهادة وزير الدفاع الاسرائيلى ابان الحرب موشي ديان , وكذلك المبلغ الذى دفعتة الولايات المتحدة الامريكية الى اسرائيل لقبول اتفاق السلام مع مصر والذى تم التوقيع علية فى 1979. وكشفت الصحيفة الاسرائلية النقاب, عن انه فى اعقاب الاطاحة بحكومة جولدا مائير صاحبة الهزيمة للجيش الاسرائيلى فى حرب اكتوبر ,

رفض السادات التنازل عن البترول

وقد تولى مناحم بيجين الحكومة الاسرائيلية, وقد كان يرغب فى الاتفاق على معاهدة تتضمن السيطرة على حقوق البترول فى سيناء, لكونها ستوفر دخلا كبيرا لاسرائيل من الطاقة, لكن الرئيس الراحل محمد انور السادات رفض جملة وتفصيلا التنازل عن اى حقل من حقوق البترول فى سيناء, وهو ما دفع الولايات المتحدة الى دفع مبلغ وقدرة 4.7 مليار دولار  لاسرائيل فى عام 1979 وهو العام الذى تم فية التوقيع على اتفاق السلام مع مصر وهو اكبر دعم مادى تقدمة واشنطن لتل ابيب , بينما حصلت مصر على 2 مليار دولار على سبيل الدعم.

وصف الصحيفة أسرائيلية لحرب اكتوبر

وقالت الصحيفة , ان ذكرى الحرب التى اندلعت فى اكتور 1973 بمثابة ذكرى اليمة فى نفوس الاسرائيليين بل ادق وصف يمكن استخدامة هو ان الحرب بمثابة ” الخراب الثالث للهيكل, وهو الوصف الذى يستخدمة دائما موشية ديان.

 

واكدت الصحيفة, على ان القادة الاسرائيليين كانوا ينتظرون الحرب للانتصار ولكن كان من نظر الجيش المصرى الذي يريد من اندلاعها ليس  فقط السيطرة على كامل سيناء التى احتلت من قبل الجيش الاسرائيلى فى 5 يونيو عام 1967 وانما هو كسر شوكة الجيش الاسرائيلى فى المنطقة والتي كانت تري نفسها انها لن تهزم ابدا .

عن الكاتب

  • تواصل مع Khaled Nasser:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.